آخر تحديث للموقع : الجمعة - 03 فبراير 2023 - 01:26 م

مقالات


مناهل ثابت- الجزء الخامس شهادة الدكتوراة الثالثة في نظرية تربية الموهوبين

الإثنين - 23 يناير 2023 - الساعة 02:40 م

الكاتب: سمير سعيد فارع - ارشيف الكاتب




تنبيه: اي اضرار ناتجة عن هستيريا الضحك ستنتابك وانت تقرأ هذه الحلقة انا مش مسئول عنها

تعتمد مناهل في الحصول على شهاداتها العلمية العالية على مبدأ "اللقاط"، هي تقوم بتجميع تلك الدرجات على هواها وباستخدام كل الوسائل الا تلك المرتبطة فعلياً بالعلم، فقد عرفنا في الأجزاء السابقة طبيعة شهادتها الأولى في الهندسة المالية ومصدرها وكذا الشهادة الثانية في "رياضيات الكم" وطبيعة الحصول عليها.
سنتعرف اليوم على شهادة الدكتوراة الثالثة التي تقول بأنها حصلت عليها، وهذه المرة لن تكون في الرياضيات ولا في عالم المال والبورصة وإنما في جانب مختلف تماماً، كيف لا ومناهل تصنف نفسها على انها متعددة المواهب أثناء سعيها لتفسير محاولات إظهار نفسها كعبقرية في كل المجالات في زمن لم يعد يعترف الا بالتخصصات الدقيقة!
تقول مناهل بأنها حاصلة على درجة الدكتوراة الثالثة في نظرية تأهيل الموهوبين بإعتبارها موهوبة طبعاً كما تحب دائماً ان تقول عن نفسها، دعونا من الدرجة الآن فمن الواضح بأنها أصبحت تستخدم هذه المسميات العلمية بشكل مبتذل يجعلني اشفق على طلاب الدكتوراة الذين يفنون سنوات من اعمارهم في البحث والإطلاع واجراء التجارب والكتابة والتعديل والدفاع عن اطروحاتهم، دعونا من كل ذلك ولنتسائل عن الجهة التي منحت مناهل هذه الدرجة بإعتبار ان درجة الدكتوراة لا يمكن ان تمنح الا من قبل مؤسسة أكاديمية علمية معترف بها بغض النظر عن ماهية الأطروحة.

تحصلت مناهل على الدكتوراة الثالثة كما تزعم في احتفائية اسباغ درجة الدكتوراة في نظرية تأهيل الموهوبين من قبل "معهد كيمياء الدماغ والتغذية البشرية" خلال حفل عشاء رعته منظمة برين ترست اللي مناهل عضو في مجلس ادارتها بمعية بقية الشلة الموجودين في الحفل واللي سبق تناولهم في جزء سابق !!
انا اعرف انه بالنسبة للدكتوراة يكون في دراسة وامتحانات وبحث علمي ومشرف ومراجعة اوراق علمية سابقة وكتابة اطروحة وتعديلها ثم في الأخير تقديم الدفاع عنها ، اما اسباغ درجة الدكتوراة في حفل عشاء فما سمعنا بهذا في آبائنا الأولين!

عموماً، خلونا نكمل مسرحية اسباغ درجة الدكتوراة وبعيداً عن اجواء حفل العشاء الارستقراطية ومقدم الحفل القادم من العصور الوسطى خلونا نتسائل: ايش هو هذا "معهد كيمياء الدماغ والتغذية البشرية"؟
بالبحث والتقصي بتلاقي ان هذا المعهد وفي موقعه وهذا رابطه: http://goo.gl/GIOd4t يقول انه يهتم بالعلاج والوقاية من نتائج الولادات المعاكسة كأمراض التوحد، الشلل الدماغي، الصرع،الاضطرابات السلوكية وصعوبات التعلم، طيب اوكي ولو اني مش فاهم ايش علاقة مناهل اللي شغلتها هندسة مالية وفيزياء ومعادلات لقياس مش عارف ايش في الفضاء بموضوع طبي مثل هذاوايش علاقتها اصلاً بتبني نظريات تربوية وهي تخصصها هندسة مالية ورياضيات كم؟!!!
ما علينا، بمزيد من البحث بتخرج بالملاحظات التالية من خلال مشاهدتك لموقع المعهد واخبار كراوفورد (رئيس المعهد) نفسه:
1- لا يوجد للمعهد موقع مادي ثابت للمعهد كمركز ابحاث ففي البداية كان مقره في مختبرات الباثولوجي في مستشفى هاكني ثم في مستشفى الملكة اليزابيث للأطفال كما ورد في الموقع وبتلاقي كمان انه موقعه كان في جامعة لندن ميتروبوليتان ، بمعنى آخر هذا المعهد يقع في كل مكان
2- الصورة التي تظهر في واجهة الموقع على انها للمعهد ليست له مما يؤكد على وهميته وانما الصورة لقاعة بونيثون بجامعة ادليد باستراليا، يعني تزوير مفضوح وبدون احترافية خالص، طيب ليش عاملين صورة لمبنى مش في بريطانيا اصلاً، لأنه ببساطة معظم المباني التعليمية ومراكز الابحاث والجامعات قديمة وذات طابع اثري ولو حطوا صورة مبني لندني كمقر للمعهد المزعوم بينفضحوا بسهولة فحطوا صورة مبنى اثري جامعي استرالي ويقلك محد بيركز اصلاً معظم مبانينا التعليمية اثرية !
نرى صورة مناهل على الموقع وفي الخلفية مبنى المعهد المزعوم (انظر صورة رقم ١)

وصورة اخرى توضح ان المبنى هذا مش للمعهد وانما لقاعة بونيثون بجامعة ادليد باستراليا، بمعنى ان المعهد هذا اللي منح الدكتوراة لمناهل ليس له وجود مادي فعلياً.(انظر صورة رقم ٢).

ولكن مؤخراً غير القائمون على الموقع واجهته وحذفوا صورة قاعة بونيثون ربما لأنهم عرفوا بأن لعبتهم انكشفت.

لاحقا تغير عنوان المعهد الى مستشفى تشيلسي اند ويست مينستر وهو نفس العنوان الذي يورده كروفورد كعنوان له على صفحته في موقع امبريال كوليج التي يعمل استاذاً زائراً فيها حتى الآن (انظر الصور) مما يطرح سؤال: هل المعهد هو مايكل كراوفورد نفسه؟!! (انظر صورة رقم ٣و٤).
3- في حفل العشاء يقوم كراوفورد بالثناء على مناهل بشكل مبالغ فيه ويقرن اسمها بإسم اينشتاين واسحق نيوتن ثم يقوم بعد ذلك بتسليمها شهادة الدكتوراة (التي يقوم مقدم الحفل بقراءة محتواها قبل ذلك) فيما تبادله هي الشكر وتسلمه رسالة الدكتوراة في "نظرية تربية الموهوبين" !!! ولعمري ان هذا العمل لا يتم حتى عند منح الدكتوراة الفخرية ويدل على استخفاف شديد بالدرجات العلمية وامتهان لها! (انظر صورة رقم ٥).

تجري الأمور يوم الدفاع عن الأطروحة كالتالي: تتشكل لجنة مناقشة للأطروحة تضم في عضويتها اكثر من استاذ في مجال الأطروحة، تقوم تلك اللجنة بالإطلاع على الإطروحة قبل يوم تقديم الدفاع عنها من قبل الطالب، تناقش اللجنة الطالب حول اطروحته في مكان اكاديمي عادة ما يكون هو نفس المؤسسة البحثية التي التحق بها الطالب لنيل الدرجة وعليه ان يقدم الدفاع والاثباتات حول اطروحته وما يقدمه من جديد فيها ثم تقر اللجنة منحة الدرجة العلمية او رفض الاطروحة تماماً او قبولها مع اجراء بعض التعديلات.
اما ان يتم منح درجة علمية في حفل عشاء ومن قبل "معهد" ليس له وجود مادي على الأرض وتتم الإجراءات عبر الثناء المبالغ فيه على من تمنح له الدرجة ثم يتم اهداء "الأطروحة" للمعهد الذي منح الدرجة العلمية فهذا استخفاف واحتقار للعلم ولجهود طلبة الدكتوراة وللباحثين بشكل عام.
ثم كيف لمعهد ان يمنح درجة دكتوراة حول اطروحة لا يملك نسخة منها ، واذا كان يمتلك واحدة فلم قدمت مناهل نسخة اخرى لكراوفورد هل لأنها مجلدة بشكل فاخر عند مكتبة الحزمي في التحرير؟

4- هل هذا المعهد مؤسسة بحثية معترف بها لمنح الدرجات العلمية؟
5- يظهر في حفل العشاء الكثير من الشخصيات كما اشرت في الأعلى التي تربطها بمناهل روابط اخرى لها علاقة بالموهوبين والذكاء والعبقرية الخ من المصطلحات التي تستخدمها مناهل كثيراً للتسويق الإعلامي لنفسها (اصحاب يعني وشلة واحدة) !

6- بالذهاب الى موقع المعهد بتلاقوا ان مناهل ثابت نفسها وريموند كين (الاصدقاء اللي هم اصلاً اعضاء مجلس ادارة منظمة برين ترست اللي هي اصلاً راعية لحفل العشاء هذا) مالهم طيب؟ انا بقلكم مالهم.. هم ضمن اعضاء هيئة التحكيم حق المعهد اللي منح مناهل الدكتوراة، شفتوني وانا اعطي لنفسي دكتوراة؟ (انظر صورة رقم ٦)

7- بالعودة لكراوفورد وهو استاذ له ابحاث علمية كثيرة وموجود اسمه كاستاذ زائر في جامعة مرموقة جداً (وهو امر مستغرب مع ما يقوم به من هذه الاعمال التي من الواضح ان الهدف منها مادي بحت) بالعودة اليه بنلاقيه مؤسس منظمة اسمها (اكاديمية الموهوبين) وهذا رابطها: http://goo.gl/fI9TkG وحزروا فزروا من نائب الرئيس حقها؟؟؟ كويس عرفتم من انفسكم ، نعم نائب الرئيس مناهل ثابت ولو جلستم تقلبوا في الموقع بتلاقوا برضه اسم ريموند كين ضمن مجلس الاكاديمية (أحلى شلة في العالم يشتغلوا مع بعض وكل واحد يلمع الثاني)! انظر صورة رقم ٧

8- في موقع اكاديمية الموهوبين بتلاقي ان كراوفورد تم اختياره للفوز بجائزة دماغ العام 2013 وهي نفس الجائزة التي منحت لمناهل بعد كذا في 2015 وبتلاقوا خبر الجائزة على موقع مجلة سينابسيا وهذا رابطها: http://goo.gl/cWN3Qu واللي يملكها توني بوزان نفسه صديقهم برضه اللي في برين ترست (انظر الصورة رقم ٨).

خلاصة الحلقة: مناهل عملت كتاب سمته "نظرية تربية الموهوبين" بإعتبارها "عبقرية وموهوبة" ومايكل كراوفورد رئيس معهد كيمياء الدماغ والتغذية البشرية اللي مالقينا له وجود مادي حقيقي واللي هي عضوه في لجنة تحكيمة منحها شهادة دكتوراة على طريقة "السلام نظر" والمثير للضحك والإزدراء في نفس الوقت ان مناهل قالت بعد ذلك: شكراً، لقد قبلت الدرجة !

وفي ختام كلمتها في الحفل رفعت مناهل الاطروحة بيدها اليمني وقالت: هذه ليست النهاية ، هذه البداية فقط .. وقد صدقت فمن الواضح بأنها مثابرة في الغرق في هذا الكم الهائل من البولشيت!

#العلم_الزائف
#عبقرية_او_مش_عبقرية
#اليمن #FraudWiki
#الشهادات_المزيفة
#هبلوو_حبه_نفر_دكتوراه